بحث :
خاص بالملتحقين وخدام مدرسة الشمامسة ويتيح لهم خدمات أخرى
الكود:
كلمة السر:
هل نسيت كلمة السر؟
البث المباشر والراديو
بث مباشر بث مباشر
صوت فيديو
مختارات من الموقع
صفحتنا على الفيس بوك
الشهداء أباهور و أبا بيشاي و ديودوره أمهما

 
كان أباهور من جند إنطاكية فأتى إلى الإسكندرية واعترف أمام واليها

بالسيد المسيح فأمر بقطع يديه وأن يربط في مؤخرة ثور ويجره في المدينة، ثم
ألقاه في حفرة ملآى بالأفاعي فلم تؤذه، وكان في كل ذلك يستغيث بالسيد المسيح
وهو يشفيه ويقويه

وفيما هو على هذه الحال أتت أمه ورأته ففرحت بجهاده وأعلموا
الوالي بها فاستحضرها وهددها فلم تَخَف، فأمر أن يضعوا خطاطيف من الحديد محمية
في جنبيها، وكانت في أثناء ذلك ترتل للرب وتقدسه لأنها استحقت أن تتألم من أجل
اسمه إلى إلى أن أسلمت روحها ونالت إكليل الشهادة

يوم 29 بؤونة
ثم وضعوا القديس في قزان زيت وقطران يغلي، فكان يسبح الله
حتى أسلم الروح ونال إكليل الشهادة
أما أخوه فقد استشهد في
اليوم الأول من نسيء
الرئيسية | كنيستنا | القديس أثناسيوس الرسولي | مدرسة الشمامسة | الكتاب المقدس | الكتب الكنسية | المكتبات | خدمات متنوعة | اتصل بنا
عدد المتصلين الان : 359 أنت الزائر رقم : 42,634,865
جميع الحقوق محفوظة © لمدرسة القديس أثناسيوس الرسولى للشمامسة 2011