بحث :
خاص بالملتحقين وخدام مدرسة الشمامسة ويتيح لهم خدمات أخرى
الكود:
كلمة السر:
هل نسيت كلمة السر؟
البث المباشر والراديو
بث مباشر بث مباشر
صوت فيديو
مختارات من الموقع
صفحتنا على الفيس بوك
القديس جريجوري أو إغريغوريوس

 إذ كان فلاكيوس Flaccus عنيفًا للغاية عينه الإمبراطور ماكسيميانوس واليًا على Umbria لكي يستأصل المسيحية تمامًا
جاء فلاكيوس إلى مدينة Spoleto ودعى كل الشعب ليجتمع معًا في المسرح العام
وهناك قال لتيركانوس Tircanus رئيس القضاة: "هل تركتْ كل هذه الجماهير عبادة الآلهة الخالدة؟"
أجاب رئيس القضاة: "الكل يعبدون Jove ومينرفا واسكيلابيوس Aesculapuis
إنه يوجد في المدينة رجل واحد يُدعى جريجوري ألقى تماثيل الآلهة على الأرض"
عندئذ أمر الوالي الجديد أربعين جنديًا أن يُحضروا جريجوري
وبالفعل أحضروه أمام الوالي ورئيس القضاة وطُلب منه أن يتعبد للآلهة الوثنية، أما هو فقال أنه متأكد أن هؤلاء ليسوا إلا شياطين

أمر الوالي بضربه حتى يكف عن التجديف
وإذ لم يتوقف ألقوه في إناء حديدي موضوع على نار
لكن حدثت زلزلة قلبت الإناء قبل أن يُشوى جرجوري
وانهارت ربع مباني المدينة، ودفن 450 تمثالاً وسط الخرائب

رٌبط جريجوري بسلاسل وأُودع في السجن
ضربوا ركبتيه بمسامير ضخمة من الحديد، وأخيرًا قطعوا رأسه في 24 ديسمبر سنة 303 م

لا تزال بعض رفاته موجودة في كاتدرائية كولونية Cologne، والبعض في مدينة Spoleto

يُعيد له الغرب في 24 من ديسمبر
الرئيسية | كنيستنا | القديس أثناسيوس الرسولي | مدرسة الشمامسة | الكتاب المقدس | الكتب الكنسية | المكتبات | خدمات متنوعة | اتصل بنا
عدد المتصلين الان : 121 أنت الزائر رقم : 41,924,241
جميع الحقوق محفوظة © لمدرسة القديس أثناسيوس الرسولى للشمامسة 2011