بحث :
خاص بالملتحقين وخدام مدرسة الشمامسة ويتيح لهم خدمات أخرى
الكود:
كلمة السر:
هل نسيت كلمة السر؟
البث المباشر والراديو
بث مباشر بث مباشر
صوت فيديو
مختارات من الموقع
صفحتنا على الفيس بوك
سفر الرؤيا
هو سفر التسبيح حيث يحوي حوالي عشرين تسبحة من تسابيح السمائيين ، حتى نسبح الله في هذه الليلة و هي ليلة التسبيح بحق على مثال السمائيين.
و نلاحظ أن سفر الرؤيا يُقرأ بين صلاة الساعة السادسة و صلاة الساعة التاسعة لأن بين هاتين الساعتين تم الخلاص إذ في هذا الوقت صُلب الرب و مات بالجسد و بموته نقلنا من الحزن و الالم إلى الفرح الدائم و الرؤيا تحكي لنا كيف سيعبر الله بالكنيسة من العالم بما فيه من حزن و ضيق إلى الأبدية حيث الفرح والنعيم الحقيقي و هذا ما فعله الرب على الصليب بين الساعة السادسة و الساعة التاسعة .
و نقرأ سفر الرؤيا في هذه الليلة لأنه يورد الكثير من وعود الله الصادقة و الأمينة للغالبين و المنتصرين

ومن هذه الوعود الإلهية ما يأتي:

1- " من يغلب فسأعطيه أن يأكل من شجرة الحياة التي في وسط فردوس الله " ( رؤ 2 : 7 ).
2- " من يغلب فسأعطيه أن يأكل من المن المخفي و أعطيه حصاة بيضاء و على الحصاة إسم جديد مكتوب لا يعرفه أحد غير الذي يأخذ " ( رؤ 2 : 17 )
3- " من يغلب فلا يؤذيه الموت الثاني " ( رؤ 2 : 11 )
4- " من يغلب و يحفظ أعمالي إلى النهاية فسأعطيه سلطاناً على الأمم ... و أعطيه كوكب الصبح " ( رؤ 2 : 27 )
5- " من يغلب فذلك سيلبس ثياباً بيضاً و لن أمحو إسمه من سفر الحياة و سأعترف بإسمه أمام أبي و أمام ملائكته "
(رؤ 3 : 5 )
6- " من يغلب فسأجعله عموداً في هيكل إلهي و لا يعود يخرج إلى خارج و أكتب عليه إسم إلهي و إسم مدينة إلهي أورشليم الجديدة النازلة من السماء من عند إلهي و إسمي الجديد " ( رؤ 3 : 21 )
7- " من يغلب فسأعطيه أن يجلس معي في عرشي كما غلبت أنا أيضاً و جلست مع أبي في عرشه " ( رؤ 3 : 21 ) .

هذه الوعود السبعة ذُكر كل واحد منها في نهاية رسالته إلى كل كنيسة من الكنائس السبع ، و خَتَم كل رسالة بعبارة تشجيع و تنبيه " من له أذن للسمع فليسمع ما يقوله الروح للكنائس ". و الكنيسة تركز على هذه العبارة في ليلة أبو غالمسيس و تقولها بلحن جميل يجذب الأذن لتسمع و العقل ليفهم و يعمل كما يورد سفر الرؤيا قرب نهايته وعداً إلهياً جميلاً يشجع النفس على الجهاد و النصرة بقوله " من يغلب يرث كل شيء و أكون له إلهاً و هو يكون لي إبناّ " ( رؤ 21 : 7 ) .

أبو غالمسيس ( سفر الرؤيا ) يُعتبر أهم قراءات و تسابيح هذه الليلة لذلك سميت الليلة كلها بإسمه وإشتهرت بإسم ليلة أبو غالمسيس . .... إنها حقاً ليلة عظيمة من أيام السماء على الأرض
الرئيسية | كنيستنا | القديس أثناسيوس الرسولي | مدرسة الشمامسة | الكتاب المقدس | الكتب الكنسية | المكتبات | خدمات متنوعة | اتصل بنا
عدد المتصلين الان : 16 أنت الزائر رقم : 41,361,891
جميع الحقوق محفوظة © لمدرسة القديس أثناسيوس الرسولى للشمامسة 2011