بحث :
خاص بالملتحقين وخدام مدرسة الشمامسة ويتيح لهم خدمات أخرى
الكود:
كلمة السر:
هل نسيت كلمة السر؟
البث المباشر والراديو
بث مباشر بث مباشر
صوت فيديو
مختارات من الموقع
صفحتنا على الفيس بوك
تواضع الذهن أساس محبة الحكمة
القدِّيس يوحنا الذهبي الفم

إن صعدنا إلى قمة القداسة، يجب اعتبار أنفسنا آخر الكل.

ففي استطاعة الكبرياء أن يطرح من السماء كل من لا يحذر ويتجنبه.
أما الذهن المتواضع فيرفع المفكر بالتعقل بعيدًا عن هوَّة الخطية.

بالتواضع ارتفع العشار عن الفريسي. كذلك سبق اللص الرسل بتواضع ذهنه واعترافه بخطاياه. لأن الكبرياء والزهو هما أسوأ من قوة الشيطان الخارقة.

إذ يحقق البعض قدرًا كبيرًا من الثقة بالنفس باعترافهم بخطاياهم، ويدركون سماتهم الصالحة وهم متواضعون، فسيفوزون بتيجان عظيمة...

إذا كان الإنسان منجذبًا إلى أسفل مدفوعًا بثقل شر الكبرياء الممتزج بالبرّ فالذين يمزجون الكبرياء بالخطية ألا يسقطون في جحيم أعمق؟ إني لا أقول هذه الأشياء كي نستهتر بالبرّ بل لكي نتجنب الكبرياء.
ولا أقصد أنه يتعين علينا أن نخطئ بل أن تتعقل. فإن تواضع الذهن هو أساس محبة الحكمة .

تجسدت في أحشاء القديسة مريم، فزينت تواضعها،
ماذا يفعل التراب حتى يتواضع؟
لتسكن فينا، فننعم بتواضعك!
الرئيسية | كنيستنا | القديس أثناسيوس الرسولي | مدرسة الشمامسة | الكتاب المقدس | الكتب الكنسية | المكتبات | خدمات متنوعة | اتصل بنا
عدد المتصلين الان : 249 أنت الزائر رقم : 41,362,149
جميع الحقوق محفوظة © لمدرسة القديس أثناسيوس الرسولى للشمامسة 2011